وذلك حسب الخطوات التالية :





الخطوة الأولى : تأسيس شركة في تركيا
تمنح القوانين التركية للأجانب تأسيس كافة انواع الشركات على الاراضي التركية و منها الشركات المساهمة و التضامنية و الشركة محدودة المسؤولية . نحن نقوم بتأسيس شركتك في تركيا مكتملة الأركان ومفعلة حسب النشاطات المقترحة من قبل المستثمر والمصرح لها من قبل الحكومة التركية و برأس مال لا يقل عن (100.000) ليرة تركي ويمكن ايداع المبلغ على اربعة دفعات (25000) ليرة لكل عملية ايداع
الفترة الزمنية المستغرقة لانهاء اجراءات تاسيس الشركة من 3 ايام الى 5 ايام عمل كحد اقصى والتى تتيح لك ولعائلتك الحصول على اقامة دائمة بناء على الأوراق الرسمية لتأسيس الشركة .



بعض الأسباب الدافعة للأستثمار في تركيا :
1- التسهيلات التى تقدمها الحكومة التركية للمستثمرين وسهولة إجراءات تأسيس الشركات في تركيا خلال 5 أيام عمل يمكنك تأسيس شركة كاملة الأركان ومفعلة النشاطات .
-2ارتفاع إجمالي الناتج المحلي إلى أكثر من ثلاثة أضعاف، ليصل إلى 720 مليار دولار أمريكي في عام 2015، بعد أن كان 231 مليار دولار أمريكي في عام 2002 معهد الإحصاء التركي "TurkStat"))
-3تصاد واعد يتمتع بمستقبل باهر، حيث إنه من المتوقع أن يصبح أحد أسرع الاقتصاديات نموًا ضمن أعضاء منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) أثناء الفترة من 2016-2017، بمتوسط سنوي لنمو إجمالي الناتج المحلي الحقيقي يبلغ 5.8%
-4اكبر سابع عشر اقتصاد على مستوى العالم وسادس أكبر اقتصاد بالمقارنة مع الاتحاد الأوروبي في عام 2015 (إجمالي الناتج المحلي وفقًا لمبدأ تعادل القوة الشرائية، صندوق النقد الدولي .
-5طابع خاص حيوي وناضج مع تحقيق صادرات تبلغ قيمتها 144 مليار دولار أمريكي وزيادة تبلغ 400 في المائة في الفترة بين عامي 2002 و 2016 (معهد الإحصاء التركي)
-6حوافز ومزايا ضريبية في مناطق التطوير التكنولوجي والمناطق الصناعية والمناطق الحرة التي تتضمن إعفاءًا كليًا أو جزئيًا من ضريبة دخل الشركات، في شكل منحة على حصة صاحب العمل في التأمينات الاجتماعية، علاوة على تخصيص الأراضي .
-7يتم التعامل مع المستثمرين الأجانب والأتراك من قبل الحكومة بنفس القوانين حيث لافرق في المعاملة مع الإشارة لوجود تسهيلات كبيرة للمستثمرين الأجانب .
-8حصلت تركيا على المرتبة الثالثة عالمياً في تصدير المنسوجات بعد ألمانيا وإيطاليا ومن أهم صادراتها أيضاً الصناعات الكيماوية والكهربائة و المواد الغذائية والسيارا.




الخطوة الثانية : شراء عقار
شراء وتملك عقار بقيمة 380.000 ليرة تركي سواء كان العقار شقة سكنية اومحل تجاري . ويتم تأجيرالعقار شهريا بمبلغ لا يقل عن 2000 و 4500 ليرة للمحلات التجارية وذلك حسب قيمة العقار والموقع المراد الشراء به . كما انه يوجد طرق اخرى للاستثمار بمجال العقارات في تركيا .


خيارات الاستثمار العقاري في تركيا :
-1شراء عقار في مشروع قيد الانشاء بمنطقة حيوية أو استراتيجية ستشهد اقبالا كبيرا، ثم بيعه بعد انتهاء المشروع بسعر أعلى، وأكثر ما يستقطب المستثمرين حالياً هو البحث عن شقق للبيع في اسطنبول قيد الإنشاء.
-2استثمار أراضي للبيع في تركيا بمواقع استراتيجية قد تدخل ضمن المخططات التنظيمية للمدن أو امكانية بناء مجمعات سكنية عليها لاحقاً، ثم بيعها لاحقا بأضعاف مضاعفة.
-3التطوير العقاري وذلك يتم بشراء عقار قديم ثم تجديده وتحسينه، ثم بيعه بسعر أعلى.
-4شراء شقة جاهزة في مشروع ثم تأجيرها وضمان مردود شهري ثابت
-5تقبل تركيا على مشروع إعادة إعمار يستمر لمدة 20 سنة، في أجمل مدن تركيا مثل إسطنبول، لتجديد القديم من عقارات تركيا وتحويله إلى شقق للبيع في تركيا فاخرة ومزارع وفلل للبيع في تركيا فخمة فهو مشروع استثماري يشمل نحو 6.5 مليون وحدة عقارية.
-6لن يكون المستثمر التركي وحده في هذا الاستثمار، فقد فتح قانون الاستثمار في تركيا لمواطني 183 دولة الباب نحو الاستثمار وبذلك يمنح الأجانب فرصة استثمارية ناجحة للمساهمة في هذا الاستثمارات
-7الاستقرار السياسي والاجتماعي الذي تتمتع به تركيا في الشرق الأوسط..
-8القوانين الميسرة والضامنة لحقوق الأجانب الذين يرغبون في التملك في تركيا، لدرجة الحصول على اقامة مدى الحياة (تجدد كل سنتين) بتركيا بمجرد تملك عقار فيها.
-9قرب تركيا من الوطن العربي، وتحليها بالطابع الإسلامي العربي المنتشر في كل مدنها، وتحلي الأتراك بالأخلاق السمحة، ناهيك عن طبيعتها الخلابة.





الخطوة الثالثة : التجارة الالكترونية
انتقل مفهوم الذهاب إلى احد الأسواق لتبحث عن مستلزماتك وما تريده في عصرنا الحالي الى مفهوم جديد, لم يستبعد نظريات التسويق التقليدية إنما طورتها و أصبحت تواكب التكنولوجيا الرقمية بمفهوم التجارة الالكترونية والبيع من خلال مواقع التسوق داخل وخارج تركيا .حيث انه شهد مجال التجارة الإلكترونية والشراء عبر الإنترنت تطوراً سريعاً في تركيا، ويعود ذلك لعدة أسباب. وايظا كذلك مواقع التسوق التركية التى تركز مبيعاتها للمنتجات التركية خارج البلاد شاملا خدمة التوصيل الى الباب مثل الدول العربية أمريكا – اروبا - وشرق آسيا .

بعض الاسباب الدافعة للتجارة من خلال مواقع التسوق داخل تركيا :
-1التسهيلات التي تقدمها البنوك للحصول على بطاقة الإئتمان ( فيزا – ماستركارد ) حيث يملك 60% من سكان تركيا بطاقات بنكية للتسوق سواء كانت البطاقة خاصة للتسوق عبرالانترنت او من المحلات التجارة وذلك بدون فؤائد بنكية وتسهيل طرق التسديد على دفعات شهرية تصل الى سنه ونصف .
-2وفقا للمعلومات التى تم الحصول عليها من مركز "فيزا البنوك العالمية" أن رغبة العديد من المواطنين تتزايد حول الشراء عبر الإنترنت وهم في أماكنهم دون الحاجة الى الذهاب الى أي مكان أخر وعن طريق الشراء من المواقع التسويقية والشركات التي تتيح تسوق كل ما يلزمهم من طعام وشراب وملابس وأجهزة الكترونية بواسطة الكروت البنكية والفيزا كارد.
-3تستحوذ التجارة الإلكترونية للبيع بالتجزئة على اهتمام 35 مليون مستخدم للإنترنت في تركيا وأصبحت تحتل المركز الثاني بعد الهند فيما يتعلق بنمو التجارة الإلكترونية، وبذلك أصبحت تركيا المكان المناسب للمستثمرين الأجانب الذين يبحثون عن الأسواق ذات النمو المتصاعد.
-4نسبة اعمار الشباب والشابات في تركيا تزيد عن 60% مما يعني ذلك اقبالهم الشديد على التكنلوجيا والتسوق عبر الانترنت وخاصة مايتعلق (بالملابس – هواتف نقالة – اكسسوارات – الكترونيات -ادوات كهربائية -ادوات التجميل – اكسسوارات نسائية ) والكثير من المنتجات التي يرغبها الشباب مع خدمة التوصيل الى المنزل.
-5مبيعات التجارة الالكترونية تتصاعد تتريجيا كل سنة حيث وصلت مبيعات عام 2016 الى 52 مليار ليرة
-6 ارتفاع مبيعات عملية الشراء عبر الإنترنت مقارنة بالاعوام الماضية، حيث نجد أن حجم الشراء عبر الانترنت عام 2013 وصل إلى 23 مليار و 678 ليرة تركية، أما بالنسبة لعام 2014 نجد أن حجم الشراء وصل إلى 33 مليار و89 مليون .وفي عام 2015 وصلت الى 41 مليار ليرة تركي .
-7 حيث أصبحت تركيا ثاني أسرع دولة فيما يتعلق بنمو حجم العمليات التجارية الإلكترونية.
-8وقعت مؤسسة البريد التركي ونظيرتها القطرية في شهر مارس لعام 2017 على تأسيس منصة للتجارة الإلكترونية، يستطيع العملاء في قطر من خلالها شراء المنتجات التركية، وتوصيلها إلى منازلهم مباشرة. وتزامناً مع إنشاء المنصة، سيرسم البلدان خارطة طريق حول خطة التجارة الالكترونية، لبيع المنتجات التركية في قطر ومن قطر إلى تركيا للعملاء في كلا البلدي


لمزيد من التفاصيل :
شركة بوابة الأعمال للإستشارات العقارية والتجارية

Barbaros Hayrettin Pasa Mah. 1992. Sok. No: 16
Vetrocity Residence Floor: 9 Office No:202
TURKEY-ISTANBUL
Telephone: +90 212 939 8099 / 8199
Cell Istanbul: +905359666009
Cell Istanbul: +905492475247
Cell international: +966540060090
www.business-gate.com.tr
tayseer@business-gate.com.tr
info@business-gate.com.tr

بوابتك لمستقبل أفضل