مرحبا بالعضو الجديد: oteeby
      ومضات بوح .....       لقاء .....       نافذة العشق الموصدة .....       أمطار الحنين .....       اغتيال قلب .....       الريشة التائهة .....       ريشة الأمل .....       لوحة كاذبة .....       طقوس الهزيمة .....       معالم تائهة .....
الصفحة الرئيسية
اسم المستخدم
كلمة المرور
:: نسيت كلمة المرور
:: تسجيل عضو جديد
المتواجدين حاليا :
926 عدد الخواطر:
184 الأعضاء :
283 التعليقات :
677061 زوار مكتبة الخواطر:
الصفحة الرئيسية » عيون دبي » في هذا المساء (2)
مشاركة : عيون دبي اطبع الخاطرة ارسل الخاطرة لصديق
عدد الزوار :: 1305
في هذا المساء (2)

في هذا المساء وبينما كنت أتجول
في أحد الحدائق العامة والهدوء يخيم على المكان
رأيتها بين كل تلك الوجوه التي بالحديقة
نعم رئيتها لم أتمالك نفسي يال مفارقات الاقدار..
هل هية فعلا حبيبتي .أنتابتني رجفة شديدة
ظننت للوهله الاولى بأنني كنت أحلم نظرت في كل الوجوه
وفي كل الاعين التي تمر من امامي ولكن عيناي لم تلحظاااا
غير أعينهاااا أبحرت قليلا في ذاكرتي فأيقنت أنها فعلا حبيبتي
ولكن..من ياتراء ذالك الرجل الذي يمسك بيدهااا...ومن هو ذاك الطفل
الذي يلهو ويلعب أمامهم..أقتربت منهم قليلا وقلبي يكاد ينتز نزعاً من جسدي وكل من يراني يجزم بل يتأكد بأنهو من مر علية ليس إلا مجنون
فخطواتي تارة تعدو نحوهما وتارة تتسمر في مكانهاااا بيني وبين نفسي
أتخيل بأنني في حلم مزعج..وفي نفس الوقت حلم طار أنتظارة
أفا يعقل بأن تكون تلك الفتاة هية حبيبتي...أو يعقل بأن يكون ذاك
الرجل هو بديلي..أسرعت بالمشي خلفهم..حتى وصلت إليهم
ضنوا بأنني متسول لقد رايت هذا في نظرات أعينهم..ناظرتني تلك المرأة
التي كنت أظن أنها هية حبيبتي وهية تحتضن طفلها بنظرة شفقة ورحمة ومدة يدها نحوي وقالت لي..تفضل ياأخي أجلس كي تشاركنا طعامنا..أصابني الذهول فأذرفت أعيني دموعاً لم تذرفها ساعة رحيلهااا
آه.......
فقد أكتشفت بأنها شبيهة حبيبتي بالصورة لا بالقلب   :(

 

التقييم : 5.00
التعليقات : ( 0 )
عفوا لا يوجد تعليقات
الاسم
نص التعليق
عودة »»
فى حالة وجود اى مشكلة فى اى صفحة او رابط الرجاء مرسلتنا