مرحبا بالعضو الجديد: jalilo
      *قصه..و..قصيده* .....       الحب و الجنون .....       يعصي امه ثم يندم .. لكن هل ينفع ؟! .....       الطير الأبابيل .....       لوزة و صديقتها .....       ماكي في المدرسة .....       دابة الأرض .....       الكلب الوفي .....       فيل أبرهة .....       أشتريك ما أبيعك يامطر (2) .....
الصفحة الرئيسية
اسم المستخدم
كلمة المرور
:: نسيت كلمة المرور
:: تسجيل عضو جديد
المتواجدين حاليا :
20 الأقسام :
1174 عدد القصص:
171 الأعضاء :
349 التعليقات :
929191 زوار مكتبة القصص:
الصفحة الرئيسية » قصص الأطفال » اللبـــــــــــــــن المسكـــــــــوب
مشاركة : fulla اطبع القصة ارسل القصة لصديق
تاريخ الإضافة :: 2008/12/07   ||   عدد الزوار :: 663
اللبـــــــــــــــن المسكـــــــــوب

 

أعطت أم حاتم لإبنها إناء اللبن والنقود ليشتري اللبن وطلبت منه أن لا يتأخر. ذهب حاتم واشترى اللبن، وفي طريق عودته للمنزل. رأى المهرج يعرض ألعابه في الطريق وقد التف  الأطفال حوله يشاهدونه ويضحكون فتعجب حاتم لمّا رأى المهرج يقوم بالأعمال الغريبة. وتذكّرحاتم أن أمه تنتظره ، فواصل سيره في  الطريق وهو يتمايل في مشيته ويقلد المهرج في حركاته فوقع الإناء من يده وانسكب اللبن على الأرض. حزن حاتم لما حدث فجلس يبكي لتأخره على البيت ولفقده اللبن. فاقترب منه شيخ كبيرٌ وسأله عن سبب بكائه فحكى له حاتم ما حدث. فقال له الشيخ : ( لا فائدة من البكاء على اللبن المسكوب) وعليك أن تواجه الموقف بالصدق وتحكي لأمك الحقيقة. فعاد حاتم للمنزل واعترف بخطئه لأمه ووعدها أن لا يفعل ذلك ثانيةً. فعاتبته أمه ولكنها سامحته لأنه لم يكذب. وتعلم حاتم أن يلتفت إلى العمل وأن البكاء لايفيد في مواجهة الأخطاء.

التقييم : 3.50
التعليقات : ( 1 )
غير محدد
صحيح يجب أن نتعلم أن نعترف بأخطائنا ونواجهها ونحاول تصحيحها ونحاول الا نكررها ثانيةً فقد قال رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم "لا يلدغ المؤمن من جحرٍ مرتين"
تاريخ الإضافة : 15/12/2008

الاسم
اضف تعليق
عودة »»
فى حالة وجود اى مشكلة فى اى صفحة او رابط الرجاء مرسلتنا