المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يا شوق



عبدالله صالح العمري
22-11-2011, 08:46 PM
يا شوق .. لا تقسى على عيونه السود
*** أنا دخيلك .. لا تعذب جفونه
ما زال في عمر الصبا .. ناعم العود
*** حرام غير الكحل يلمس عيونه
خلك ندى يا شوق.. وجناته ورود
*** أجمل زهور الكون .. تاهت بلونه
على صغر سنه تفرد على الخود
*** وتفردت فيه الوصوف الحنونه
اذا لمس ثوبه طرف صخر جلمود
*** صار الصخر كالغصن كله ليونه
واذا تكلم يطرب الناي والعود
*** وتساقطت طير السما من لحونه
وان امتزج ريقه مع بحر ممدود
*** صار البحر سكر عنب في غصونه
ما له شبيهٍ في المخاليق موجود
*** شبيه نفسه.. وقّف الحسن دونه
عمري بعد فرقاه.. ما هو بمعدود
*** ما للعمر ياشوق معنى بدونه
عزاي بغيابه عطا ماله حدود
*** طيفه يسامرني.. ويرسم فتونه
عليه من نفسي غيورٍ.. ومحسود
*** ويا كثر منهم في الحلا يحسدونه
حصنته بْعمّا.. وآيات من هود
*** يا رب.. عن عين الحواسد تصونه
هواه لوجودي مسرات ووجود
*** حملني يا شوق المفارق.. شجونه
لا تلمس الدمعه سنا ذيك الخدود
*** دنياي.. ما تسوى البكى من عيونه

شعر : عبدالله صالح العمري

علياء
22-11-2011, 08:51 PM
"

هلا فيك عبدالله صح لسانك ع الكلمات الغاوية

تحياتي"عليا"

محمد الشامسي
23-11-2011, 03:13 AM
صح لسانك اخوي عبدالله ابيات غايه في الروعه


تحياتي لك

همس
23-11-2011, 09:31 AM
الله ع هالابداع الرائع ..

صح لسانك يالشاعر ع هالابيات الرائعة ..

ابدعت فيها .. ننتظر منك الزود ..

Fabeano
23-11-2011, 05:04 PM
واذا تكلم يطرب الناي والعود
*** وتساقطت طير السما من لحونه

ابدعت

صح لسانك الشاعر

بانتظار يديدك

تذكار
12-12-2011, 03:37 PM
عمري بعد فرقاه.. ما هو بمعدود
*** ما للعمر ياشوق معنى بدونه
عزاي بغيابه عطا ماله حدود
*** طيفه يسامرني.. ويرسم فتونه

صح لسانك اخوي عبدالله ..
ابيات اكثر من رائعه ..
تحياتي لحرفك ..

سالم الكعبي
12-12-2011, 05:39 PM
الشاعر عبدالله أبدعت صح لسانك على هذه القصيدة الروعة أعجبتني أبياتها

تقبل مروري ولك مني كل أحترام وتقدير

المتهور
12-12-2011, 09:09 PM
صح لسانك يالشاعر ع هالابيات الرائعة ..

عــيـ دبـي ــون
14-12-2011, 06:51 PM
هواه لوجودي مسرات ووجود
*** حملني يا شوق المفارق.. شجونه
لا تلمس الدمعه سنا ذيك الخدود
*** دنياي.. ما تسوى البكى من عيونه


صح لسانك يالشاعر على هالابيات الرائعه

ابدعت :)

الحر الأشقر
14-12-2011, 07:15 PM
مساء الشوق



استنشقت العذوبة والجمال هنــا



صح لسانك عدد بلا مدد على هذه القصيدة العذبــة