المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رحلة كفاح الجزء الاول



سعودي
23-06-2011, 06:49 PM
المقدمـــــــــــــــــــــــــــــــة
طالما نسمع أو تحدثنا وسائل الإعلام المختلفة عن حوادث تقشعر لها القلوب وتتقزز منها النفس وأغلب هذه الحوادث التي تكون في غاية الخطورة تكون على شريحة من شرائح هذا الوطن الغالي . المعلمات . اللاتي منحن أنفسهن وسام الفخر وهن يتخطين الصعاب يضحون بكل شي لأجل توصيل الرسالة الحقه التعليم في كل قرية وكل هجرة ومدينة . وفي النهاية تجدهن قد جعلهن القدر المحتوم تحت عجلات شاحنة كبيرة قطعتهن أوصالاً أو يبقوا داخل سيارة ينازعون الموت ور بما تأتي ألمنيه قبل وصول رجال الدفاع المدني لتقطيع هذه السيارة وإخراج من فيها وهم أشلاء متفحمة .
ليس هذا الكلام من باب الأساطير وإنما من الواقع اليومي الذي نعايشة في كل لحظة وأخرى .


( الشخصيــــات المشاركــــــــــــــــــــــة )
عائلــــــــــة أبو أحمد
أحمد - متوفى منذ 10 سنين .
يا سمين - 24سنة (طالبه السنة الأخيرة ) رياضيات
علي - والدها صاحب شركة مقاولات
زهرة - الأم ربــــــة منــــزل
عائلـــــــــــة وليد
وليد / ولد عمة ياسمين20 سنة
رحمة / أم وليد ( عمت يا سمين )
فاطمة / أخت وليد ( طالبة المعهد الصحي ) 24 سنة
عائلة / جلال
محمد / أبو جلال ( رجل أعمال ) صاحب شركة مقاولات
سعدى / أم جلال ( ربة منزل )
جلال / 27 سنة ( طبيب جـــــراح )
مريم / 24 سنة ( كلية اللغات والترجمة )
فيصل / 17 سنة ( طالـــــــــب )
وبقية الشخصيات تكون على شكل تلقائي ( كومبارس سترد من خلال السرد الروائي
وفكروا من هو البطل أو البطلة في هذي الرواية
دخلت يا سمين البيت وكانت مرة فرحانة عشان خلصت الدراسة .
ياسمين / يمه ... يمه ...يمه .
أم ياسمين / وش فيك يا بنتي تصارخين ..... إنسمع صوتك من المطبخ
ياسمين / هذي الفرحة سوت فيني كذا يالغالية .
أم ياسمين / وش فرحته اللي تخليك تصارخين كذا قوليلي بسرعة
ياسمين / ــــــ ضمت أمها بقوة .
أم ياسمين / يا بنتي قوليلي لا تجننيني.
ياسمين / يمه أنا تخرجت . تخرجت يمه .
أم ياسمين / آلف مبروك . الحمد لله يا بنتي إني عشت وشفتك خلصتي الدراسة إنتي رفعتي روسنا فوق فوق .


ضغط العمل ومشاكل الموظفين .
يا سمين / سلام على أحلى أبو في العالم .
أبو ياسمين / هـلا بنظر عيون أبوها
ياسمين / معليش أكيد عطلتك عن شغلك
أبو ياسمين / لا يا بنتي لما سمعت صوتك راح كل التعب إيش عندك
ياسمين / الخير كله بس توعدني إنك تجيبلي هدية .
أبو ياسمين / ابشري بالهدية بس قولي إش عندك .
ياسمين / بنتك . حبيبتك ـ ياسمينة البيت نجحت . وبتفوق "
أبو يا سمين / آلف .. آلف مبروك يا بنتي أنا الحين جاي مسافة الطريق .
علي ( ابو ياسمين ) / حسين يا ولدي انتبه للشركة زين .
حسين / مسافر طال عمرك .
علي ( ابو ياسمين ) / أنا رايح البيت . بنتي تخرجت من الجامعة خبر كل الموظفين بزيادة (1000) ريال
حسين / الله يطول في عمرك ويخليك لأولادك طيب والإجتماع.
علي ( أبو ياسمين ) / الغ كل الاجتماعات تصرف بمعرفتك .
حسين / ما يسير خاطرك إلا طيب ، وألف مبروك نجاح البنت .


دخل أبو ياسمين بيته .

أبو ياسمين / أخذ البنت في حضنه وعيونه تدمع ( شوفي يا زهرة ربي عوضنا عن أحمد إللي مات من 10 سنين وهو في الطب . بياسمين الحبيبة .
زهرة / الله ما خيب رجانا وهذي بنتنا بتصير مدرسة وترفع روسنا بين الحي.
ياسمين / أبوي إنت تبكي .
ابو ياسمين / ابتسم ، هذي دموع الفرح يا بنتي .
زهرة / يالله يابو ياسمين روح غير ملابسك وارتاح شوي لين أجهز الغدا
ياسمين / أنا رايحه معاك يا ( جميل ).
ابو ياسمين / الله يخليكم لي ولا يحرمني منكم .



رحمة جالسة مع أولادها على الغدا.
أم وليد / هاه يا فاطمة متى تتخرجين وتريحيني من تعب البيت
فاطمة / ما عليك يا م وليد هانت بقي الترم الجاي وأخلص .
أم وليد / الله يوفقك يا بنتي ويرزقك على قد نيتك .
طالع في أمه وأخته وقام من السفرة .
أم وليد / وش فيه أخوك يا فاطمة ليش قام وما أكل . فاطمة / ما عليك منه هو دايم كذا ما يحب يسمعك تمدحيني قدامة .
أم وليد / الله يهديه صاير ما يبغى أحد حتى أقرب الناس له .
فاطمة / أدعيله يمه .



اتصال

رحمة أم وليد / هلا وغلا بأم ياسمين وش اخبارك وش أخبار أخوي علي وياسمين .
زهرة أم ياسمين / بخير ويسلموا عليك .
رحمة / ليش القطاعة يا زهرة شهر ما نسمع صوتك . وإلا علي إللي نسينا كان كل أسبوع عندي والحين نسينا .
زهرة / مشاغل البيت لكن من اليوم وجاي مارح اتركك كل يوم اتصال فيك . إلا بشريني عن فاطمة وش سوت .
رحمة / لا بنتي نجحت وبقي عليها سنة وتشوفيها ممرضة إلا ياسمين نجحت .

زهرة / ايوة تخرجت وارتاحت من وجع الراس .
رحمة / والله كبرت وصارت مدرسة .
زهرة / لا يبغالها سنتين وإلا ثلاث حتى تتعين !
رحمة / الله يعين هالجيل إذا تخرج قالوا انتظر سنة سنتين وإذا عينوه حطوه بآخر الدنيا .
زهرة / هذي يا سمين حبيبتي ما أقدر أفارقها أروح معاها لو بآخر الدنيا .
رحمة / أفا ويهون عليك أخوي يبقى لحاله وحيد
زهرة / أخوك يقدر يدبر أموره وإنتي فيك الخير والبركة مارح تتركيه . ايوه أخوك مصلح عزيمه لازم تجي سمعتي
رحمة / أنا جاية .. جايه .. عزمتوني وإلا لا . هذي ياسمين حبيبتي
فاطمة / وش فيها عمتي زهرة .
أم وليد خالك مصلح عزيمة عشاء ياسمين تخرجت من الجامعة وعازمنا اليوم .
فاطمة / هذا أحسن خبر سمعته تستاهل ياسمين كل خير .
أم وليد / باقي دورك رح اصلح حفلة وأعزم الناس كلها .
فاطمة / كفوو.. يا أم وليد قول وفعل .


بيت أبو ياسمين
ياسمين / جالسة تسولف مع صديقتها ( فاطمة ) أخت وليد .
فاطمة / هاه إش ناوية عليه بعد التخرج .
ياسمين / أبد . رح أقدم ملفي على الديوان وربك يكتب مافيه الخير .
فاطمة / ونعم بالله تقديرك كويس وإنتي أولى من غيرك
ياسمين / وإنتي يا روح أمك .
فاطمة / وش فيني جالسة جنبك ومن أبدع ما يكون .
ياسمين / نفسي اشوفك وإنتي لابسه لبس التمريض وإنتي تفري ها الأسياب تهدي ذي و تقيسي حرارة هذا وتكشفي على الثانية وحالتك مرة زفت تبغي تخلصي الوردية وتروحي ترتاحي .
فاطمة / هانت ما بقى إلا القليل وبعدين مافي واحدة تطفش من عملها وهي تقدم خدمة وطنية .
ياسمين / إبتسمت ، من وين طلعت لك هالنخوة وحب العمل ما كنتي كذا .
فاطمة / أنا طلعة لخالي ( علي ) صاحب أكبر شركة مقاولات في المنطقة وإلا أنا غلطانة .
ياسمين / في هذا غلبتيني.

وصلت مريم بنت أبو جلال .
مريم / Hallow sister I,am very happy
ياسمين / هلا بأحلى مريم بالرياض
مريم / كل هذي الترحيب لي توني أدري أن جيتي غالية عليكم بس كان قلتيلي أجيب شرطان بدل البرتقالة صدق ذوقك بايخ .
فاطمة / إنتي الوحيدة يامريم إللي تصارحينها بعيوبها .
ياسمين / هاه أشوفك قلبتي علي يا فطيم ، وإنتي يا صاحبة الذوق وش فيها البرتقالة .
مريم / صارت تقلد كلام ياسمين .
ياسمين / ما أقول إلا الله يكون في عون عمي محمد وعمتي سعدى إنتى مجنونة رسمي . أخوك دكتور خليه يعالجك.
مريم / أن عقلي يوزن بلد ، وبعدين أخوي طبيب وجراح ما هو طبيب نفسي ، الله يسامحك يا أبله يا سمين أنا صرت مجنونة .
ياسمين / معصبة ، وش فيك تقوليها ببرود ( يا أبله )
مريم / لا برود ولا حرارة إنتي (أبله ) رضيتي وإلا لا.
فاطمة / إبتسمت ، ارحميها يا شيخة لا تنرفزيها عليناوتطردنا .
مريم / كل شي وحبيتي يا سمين ما أقدر أزعلها .
فاطمة / هاه يا مريم إش ناويه عليك بعدما تخرجتي .
مريم / ولا شي ، ابروزها في غرفتي لإني قاطعة الأمل من شي اسمه ( تعيين)
فاطمة / ليش إنتي كذا قاطعة الأمل قولي خير .
مريم / من وين يجي الخير والشباب والبنات جالسين في البيوت ( انجليزي ـ رياضيات ـ عربي ) وياغافلين لكم الله .
فاطمة / لا تنسي إن لكل مجتهدٍ نصيب وانتو اديتوا إللي عليكم والباقي على الله .
ياسمين / وش رايكم نروح نرقص على البرتقالة بدل من الكلام إلي ما يودي ولا يجيب .
وليد / جالس مع أصدقاء الأنس في الاستراحة .
ماجد / وش رايكم نطلع على البر بكرة نغير جو بدل من الاستراحة نشوف الناس وتشوفنا .
أحمد / فكرتك مرة حلوة .
هاه يا وليد إش رايك .
وليد .... وليد ..... وليد ......
وليد / وش فيك يا ماجد روعتني .
أحمد / والله ما إنت معنا إللي ما خذ عقلك يتهنا به .
وليد / أي عقل وأي هنا هو أنا فيني عقل . قام من مكانه وراح قدام الدريشة .
مـاجد / ماسك على كتف وليد وش فيك يا وليد مالك خلق تتكلم معنا في حد مزعلك .
أحمد / بلغنا وإحنا ناخذ حقك منه بس ما يضيق خلقك
وليد / مشكلة بسيطة في العمل .
ماجد / مادام تقول مشكلة في العمل أكيد تأخرت وخصموا عليك 3 أيام ما عليك تعيش وتأكل غيرها

وليد / ياليت أكون تأخرت على الأقل أهون .
أحمد / أكيد تهاوشت مع أحد من الموظفين .
وليد / لا . أنا ضربت المدير مدير الشركة .
ماجد / أكيد جنيت في احد يضرب مديره .
وليد / صدقوني ما كنت أقصد أضربه ، تصوروا يقول أنا غبي وما أفهم .
أحمد / يعني تبقى كذا عاطل بدون عمل .
وليد / أشوف خالي ( علي ) ممكن يوضفني عنده ، شركة محترمة وخالي صاحبها وأكيد بيعطيني راتب كويس .
ماجد / وش الشهادة اللي عندك عشان يعطيك راتب زين مافي إلا سادس إبتدائي وبالواسطة .
وليد / اش يعني إنت أحسن مني ، عندك ثانوية عامة ولا شركة رضت تقبلك وإنت عارف السبب .
ماجد / وليد ، انتبه لنفسك زين كلمة ثانيه أوصلك البيت جثة .
احمد / خلاص يا ماجد خلاص يا وليد إحنا جينا نتسلى وإلا جينا نهدد بعض .


زهرة / وينك يا اختي سعدى ما عاد نشوفك إلا في المناسبات .
سعدى / اسكتي يا اختي الأولاد كبروا وكثرة مشاكلهم .
زهرة / إلا علي طاري الأولاد ( جلال ) وش مسوي في دراسته .
سعدى / ابشرك خلاص الطب من سنتين وهو الحين من كبار الجراحين بالبلد .
زهرة / ما شالله صبر ونال مرادة .
سعدى / وأزيدك من الشعر بيت هو ناوي يواصل دراسته برا المملكة .
زهرة / وليش التعب ياختي هو الحين جراح ومرتاح بعمله خليه يشوف بنت الحلال إللي تسعده .
سعدى / إيه يا زهرة تعبت معاه وأنا ازن علي راسه بس مافي فايدة قال ايش أخلص البعثه وبعدين افكر في الزواج وإذا قلت خل الدراسة قال ( هو إللي أخذ البعثه أحسن مني . )
زهرة / الولد راكب راسه الله يعينك صعب احد يقنع شباب هالايام .


ابو ياسمين حب يغير موضوع الجلسة .

علي / هاه يا ولدي ياجلال كيف الشغل معاك عسى مرتاح هنا وإلا بلاد الغرب أحلى .
جلال / لا ياعم بلدي أحلى علي الأقل انا بين أهلي وناسي هناك يحس الواحد بالغربة مافي أحد يونسة زي هنا إذا طفشت أطلع البحر وإلا على الثمامة . وهناك أضل حابس نفسي في غرفة .
علي / أفهم من كلامك إن مالك نية ترجع مرة ثانية .
جلال / بعد كم شهر عندي بعثة ( الزمالة )
علي / ما شالله عليك ياولدي زين الواحد يكون عنده طموح والله وعرفت تربي يا ( محمد )
محمد / تصدقون كلما أطالع للشباب إللي طايح في القهاوي بدون شغل احمد الله إني عرفت امسك عيالي ، ولو تسأل ها الشباب ليش ما تدوروا على رزق يقول ما في إلا شركات وإحنا ما ندور عليها .
علي / وش فيها الشركات كثير يحط سمعتها في التراب وأنا أشوف شباب شغيلة في سوق الخضار وكباين الهاتف برواتب بسيطة بس عشان يصرف علي أهله ويرتاح من كلام الناس والفرفرة في الشوارع بدون فايدة .


انتهت الحفلة وبقت أم وليد وبنتها ينتظرون وليد .
أم ياسمين / في المطبخ تنظف الصحون ومعها شغالة الجيران .
أم وليد / روحي يا فاطمة ساعدي خالتك والشغاله.
فاطمة / إبشري يا يمه .
أم وليد / ياسمين حبيبتي ودي أتكلم معاك شوي.
ياسمين / أساعد أمي وبعدين أتكلم معاك باقي الوقت بدري.
أم وليد / ما تشيلي هم فاطمة معاها .

ياسمين / رمت الاسفنجة قولي ياعمة أنا أسمعك .
أم وليد / يا بنتي إنتي الحين تخرجتي وماعاد عندك أي حجة .
ياسمين / إش حجته ، ما فهمت عليك .
أم وليد / كلك نظر .
ياسمين / ممكن توضحين أكثر أصلي ما فهمت عليك .
أم وليد / إنتي بنت حلوة وألف واحد يتمناك ولك عندي عريس يلعب بالفلوس لعب .
ياسمين / الله يرضى عليك يا عمة أنا ما أفكر في الزواج الحين وحاولي تنسي الموضوع .
أم وليد / إنت اعرفي العريس وبعدين أحكمي.
ياسمين / ومين العريس الوسيم إللي يلعب بالفلوس لعب
أم وليد / وليد زينة شباب العيلة وولد عمتك .
ياسمين / وليد .. وليد ... ياعمة .
أم وليد / ايوه وليد وإلا ماهو عاجبك .
ياسمين / لا ياعمة وليد أخوي وعلى راسي وألف بنت تتمناه
أم وليد / إش قصدك .
ياسمين / وليد مثل أخوي ولا أفكر أرتبط فيه وإذا فعلاً تعتبريني مثل بنتك قفلي على الموضوع .
أم وليد / أحسن شي أفتح الموضوع مع أبوك وإذا تكلم الكبار الصغار يسكتوا .
ياسمين / يعني ناوية تزوجيني ولدك غصب عني لا يا عمة أنا كبيرة وأعرف مصلحة نفسي زين وما في أحد يقدر يجبرني على شي ما أبغاه .
أم وليد / شكراً يا بنت أخوي كفيتي ووفيتي .


دخل أبو ياسمين

أبو ياسمين / يا بنتي أنتي كبرني وخلصتي دراستك ومابقي إلا تشوفي مستقبلك وعمتك أم وليد فاتحتني في موضوع زواجك من ولدها ( وليد )
ياسمين / بابوي إنا غطيت عمتي رأيي ومارح أرجع حتى لو على موتي أنا ما أبغى وليد خلوه يشوف واحده غيري .
أم ياسمين / معقولة يا ( علي ) تزوج بنتك من وليد ترميها زي الكلاب
أبو ياسمين / معصب .
وش فيه ولد أختي رجال محترم وما سك عمله ومافيه شي ينعاب وهو أحسن من أي شخص ثاني والقرار لياسمين وبس .
ياسمين / طلعت غرفتها وهي تبكي .
ليتك كنت عايش يا أحمد عشان اشكيلك همومي وأوجاعي ضربت بيدها على المراية . ( ارحموني ياناس حرام عليكم )

دخل أبوها وأمها عشان سمعوا صراخها .

أم ياسمين / بسم الله عليك يا بنتي وش جرالك .
أخذتها في حضنها
ياسمين / تعبانه يمه أبغى أرتاح .
أم ياسمين / أخذت شوي ـ قطن ولفته على يد بنتها بعد ما حطت المطهر . وغطتها بالبطانية الصوف .
زهرة ( أم ياسمين ) / هذي النتيجة البنت إنهارت وكانت على وشك تروح منا والسبب إنت وأختك .
علي ( ابو ياسمين ) / ياحرمة إنتي خربتي مستقبل البنت تعرفين إش يعني تخربي مستقبلها يعني تسير ( عانس ) ومارح أحد يقبل فيها .
زهرة ( أم ياسمين ) / بنتي ألف واحد يتمناه إلا ولد أختك .
علي ( ابو ياسمين ) / ياحرمة الناس يزوجوا بناتهم ( 21.20 ) وإنتي ترفضين خافي ربك واتركي عنك ( الهبال ) .
زهرة ( أم ياسمين ) / أنا مهبولة يا علي بعد كل السنين إللي قضيناها مع بعض على الحلوة والمرة وتقول أنا مهبولة جزاك الله خير يا ولد عمتي ما كان هذا العشم فيك ـ طلعت لغرفتها تبكي .

أبو ياسمين / دخل المكتب وماله نفس يكلم أحد والموظفين يتركون الملفات على المكتب بدون ما يتكلموا معه .
أبو إبراهيم / وش فيك بلغوني العمال في المصنع إنك طلبت تشوفني .
أبو ياسمين / أنت يابو إبراهيم لك 20 سنة من أيام الوالد الله يرحمه ويسكن عضامة الجنة .
أبو إبراهيم / إن بغيت شي إبشربي ترى رقبتي سدادة ما يردك إلا لسانك .
أبو ياسمين / أبتسم ،
والله ما تقصر بس بغيت منك خدمة مراح أنساها لك طول عمري .
أبو إبراهيم / يابو أحمد أنت تامر أمر نخدمك بعيوننا .
أبو ياسمين / أبغى ارسلك لشركة ( K.H.L ) تتحرى عن موضف اسمه وليد صالح .
ابو إبراهيم / هذا ولد أختك ( رحمة )
ابو ياسمين / ايوه ولد اختي .
ابو إبراهيم / لا يكون ناوي توضفه عندك بالشركة .
ابو ياسمين / لا يابو إبراهيم ، هو تقدم يخطب بنتي أقصد أمه إللي فاتحتني بالموضوع وحبيت أسأل عنه .
أبو إبراهيم / والبنت موافقة .
أبو ياسمين / ساكت .
البنت رافضة الولد وإللي عقد الموضوع إن أمها تدخلت ورفعت ضغطي وأجبرتني إنني أغلط عليها قلت انتي ( مهبولة ) .
إبو إبراهيم / لا ياخووي هذي ماهي طريقة تتفاهم فيها مع أهلك مع إحترامي لك أنت غلطان ، لهذي أم بنتك وسندك في الدنيا .
يعني بعد العمر هذا تقول إنت مهبولة راجع نفسك قبل الندم . والحين أنا رايح أشوف معلومات عن وليد .
ابو ياسمين / حاول ما تتاخر علي
ابو إبراهيم / بإذن الله أجيب أخبار تريحك وتريح أم ياسمين وياسمين
أبو ياسمين / معقول أكون غلطت على بنتي ، إبغاها تعيش معززة مكرمة مع ولد عمتها وهو بيكون أبوها وأمها من بعدي ويعيشها أحسن عيشة ).
أم ياسمين / جالسة في غرفتها تفكر في اللي صار بينها وبين زوجها نزلت دمعتها . ( مستحيل أضيع بنتي مع واحد بزر زي وليد معتمد على أمه في كل شي . وقفت عند الشباك وهي تدعي ربها إنه يفرج كرب بنتها ويلين قلب أبوها عليها .
طلعت غرفة ياسمين دقت الباب مرة مرتين فتحت الباب بقوة لقت بنتها طايحة على الأرض وتتنفس بسرعة وحرارتها مرتفعة شالتها وحطتها على الكرسي .
ياسمين ... ياسمين ... ردي علي ردي علي ياحبيبتي .
راحت المطبخ أخذت شوى ثلج مع شاش وحطته على راس بنتها عشان تنزل حرارتها . الحرارة بقت مثل ماهي .
خافت على بنتها اتصلت على جارتها وطلعوا على ا لمستشفى مع السواق .
أبو إبراهيم / أللي ما خذ عقلك يتهنا به .
أبو ياسمين / توك الحين واصل وإلا من مدة هنا .
أبو إبراهيم / توي واصل الحين بس وش فيك منت على بعضك .
أبو ياسمين / تعبان .... تعبان .... يا ابو إبراهيم .
أبو إبراهيم / سلامتك . ما تشوف باس أنت بس تشوف أم العيال يروح عنك التعب وتسير زي الحصان .
أبو ياسمين / أيه .
أم العيال أكيد ماخذه على خاطرها مني صحيح أنا غلطت عليها ويحتاج أطيب خاطرها .
ابو ياسمين / بشر عسى حصلت شي .
أبو إبراهيم / ريقي نشف ماودك تطلب فنجان شاهي وإلا عصير لا تكون مرة بخيل .
أبو ياسمين / طلب إثنين شاهي .
أعطني أخبارك من ساعة ما وصلت الشركة حتى جيتك عندي
إبو إبراهيم / والله ياخووي مدري ويش أقولك الاخبار إللي عندي ما تسر عدو ولا صديق .
ابو ياسمين / أكيد في شي صاير على وليد قول بسرعة .
ابو إبراهيم / وليد مفصول من عمله وله يومين .
ابو ياسمين / أكيد إنت تمزح وليد ما يسوي كذا .
إبو إبراهيم / هذي الحقيقة يابو ياسمين وإن ما صدقتني وحبيت تتأكد هذا الكرت وفيه رقم المدير ممكن تسأله .
ابو ياسمين / بس ليش فصلوه أكيد مسوي شي .
إبو إبراهيم / وليد ضرب المدير وفي كلام سمعته من بعض الموظفين إن وليد يتعاطى مخدرات .
إبو ياسمين / ماهو معقول ولد أختي يأخذ مخدرات والله فشيلة وين أودي وجهي من الناس وين سود الله وجهك يا وليد .


خشوا قسم الطواري وكان مرة زحام .
الممرضة / وين المريضة ياسمين علي أحمد .
أم ياسمين / هنا يا بنتي بس ما تقدر تمشي ياليت لو تجيبي كرسي .
الممرضة أخذتها في الكرسي ودخلت على الدكتور . خليك هنا يا عمة ما يحتاج تدخلي .
أم ياسمين / وبنتي تخش لوحدها وعند رجال غريب يابنتي لنا عادات وتقاليد لازم نتمسك فيها .
الممرضة / إبتسمت .
أم ياسمين / لا يكون كلامي غلط وإلا شي .
الممرضة / كلامك صح
أم ياسمين / طيب ليش منعتيني أدخل معى بنتي ؛
بنتك في الحفظ والصون واللي يكشف داخل دكتورة مش دكتور.
أم ياسمين / يارب تشفي بنتي من إللي هي فيه هذي وحيدتي ومالي غيرها في الدنيا .
الممرضة / هذي ياسمين قدامك زي الحصان وما فيها شي .
أم ياسمين / عسى ما فيها شي .
الممرضة / بخير بس حاولي تبعديها عن الانفعالات لأن هذا ما هو لصالحها .
أم ياسمين / زين يا بنتي كثر الله خيرك وجزاك الله ألف خير .
الممرضة / ما يحتاج تشكرينا هذا واجبنا أشكري الله.
* * *
أم وليد / تفكر في وليد وياسمين وين رح تحط العرس في البيت وإلافي القصر .

دق التليفون .
أم وليد / هلا ياخووي وش أخبارك .
أبو ياسمين / بخير ... كيف وليد وفاطمة عساهم بخير .
أم وليد / يسلموا عليك .
أبو ياسمين / كنت أبغى أسالك عن وليد هو موجود وإلا راح العمل
أم وليد / والله ياخوي هو نايم الحين تبغاني أصحيه .
أبو ياسمين / نايم . يعني ما راح العمل .
أم وليد / لا .. يقول عنده أجازة شهر .
أبو ياسمين / إجازة وتقول ( شهر ) أجل خلية نايم لكن حاولي تنتبهي عليه
أم وليد / ليش وليد مسوي شي .
أبو احمد طمني صوتك ما يطمن أكيد صاير شي .
أبو ياسمين / والله ما أدري وش أقولك .
أم وليد / أقلقتني ياخوي الله يرحم والديك تكلم .
أبو ياسمين / وليد مطرود من عمله عشان غايب يومين وعشان طلع يتعاطى مخدرات .
أم وليد / الله لا يبارك فيك ياوليد فشلتنا ( مخدرات ) ياللي ماتستحي .
أبو ياسمين / حاولي تتفاهمي معاه بعقل ماهو أول واحد يتعاطى مخدرات وأبواب المستشفى مفتوحة له ولغيره .
* * *
أبو ياسمين / أم ياسمين . ياسمين . غريب وين راحوا هاذولي أكيد طلعوا السوق .
ابو ياسمين / سلاماتك يا بنتي وش فيك .
ياسمين / تعبانه يا بوي .
ابو ياسمين / وليش ما عطيتني خبر أوصلك الطبيب .
ياسمين / الوالدة ما قصرت هي وجارتنا أم سلطان .
أبو ياسمين / طيب وشلونك الحين عساك بخير .
ياسمين / الحمدلله بخير .
أبو ياسمين / وش فيها أم ياسمين زعلانة علي .
أم ياسمين /أنا مهبولة ما أبغى مصلحة بنتي وإنت العاقل ابوها وإللي تامر فيه يسير
أبو ياسمين / معليش يا أم ياسمين أدري أني غلطت عليك بس صدقيني ماكان ودي أزعلك .
معليش يابنتي أنا السبب في مرضك ولك علي إني ما أزعلك دام أنا حي وإذا بخصوص وليد إعتبري الموضوع منتهي وكأن عمتك ماكلمتني .
ياسمين / يابوي إنت عطيت عمتي كلمة وما أبغى كلمتك تنزل الأرض
أبو ياسمين / لا يا بنتي أنا تسرعت وعطيتها كلمة بدون ما سأل عن وليد والحمدلله رجعت في أخر لحضة وعرفت إن وليد ما يستاهل ولا حتى ضفرك سا محيني يا بنتي .
ياسمين / الله يسامحك دنيا وآخرة وإنتي يا أم ياسمين باقي زعلانة .
أم ياسمين / لا يابو ياسمين إنت الحين ريحتني بعد رفضك وليد .

عــيـ دبـي ــون
23-06-2011, 09:43 PM
يعطيك العافيه اخوي على هالقصه وشخصياتها كثيره

هل هالقصه من كتاباتك اخوي او منقوله

كتبيه محبوبه
24-06-2011, 02:39 PM
تسلم اخووووي ع القصه وربي يعطيييك
العاااافيييه ياااااربي ننتظر يديدك القاااادم
\\

تذكار
24-06-2011, 07:56 PM
روايه رائعه اخوي
تسلم يدينك .. استمتعت جدا بقرائتها
بانتظار الجزء الثاني على احر من الجمر

بنوووووته
26-06-2011, 03:35 PM
"

حليلها افتكت ..
وزواج الغصب ماوراه الا المشاكل .. وزين يوم ان ابوها ماوافق

تسلم اخوي .. يعطيك العافيه لاهنت



:

سراب الشارجه
28-06-2011, 03:51 PM
تسلم على القصه الرائعه والله يعطيك العافيه

همس
05-07-2011, 02:50 PM
يعطيك العافية اخوي ع هالقصة ..

سلمت اناملك .. لا تحرمنا من جديدك ..