المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : متى تبكي ارواحنا؟



ناظم العربي
13-03-2013, 08:42 PM
متى تبكي ارواحنا؟

مشاهد كثيره في هذا الكون تشير لنا بطرق الخلاص
ايات عظيمه تدعونا للرفق بانفسنا فما نزل كتاب الله الا لرفع انفسنا في مقامات السمو والخلاص
لكن تشبثنا بالردئ والتصاقنا بالدوني لم يتح لارواحنا بصيره كافيه لرؤية الامثل
فطاوعنا انفسنا والتصنا بالطين اكثر وتركنا مواضع الشموخ والعزه
قرآن ربي وسنة حبيبه صلوات ربي وسلامه عليه
وكثيره هي المشاهد المؤثره
غير ان تأثرنا عاطفي نزق لايدوم ونبكي كثيرا غير ان البكاء لايجاوز المقلتين
ننتظر ان تبكي ارواحنا وتستفيد من تلك الدموع في طاعة حميده ورقي مرتقب
هنا شاب ابكى عيوننا فهل تبكي ارواحنا ؟
وهل نتعظ منه لنتجاوز ركودنا ووهننا؟
ي الله ارزقنا تلاوة كتابك كما رزقت هذا الفتى
ناظم العربي
9/3/2012
http://www.youtube.com/watch?feature=player_detailpage&v=E5_1VP1WErg

عــيـ دبـي ــون
20-03-2013, 07:12 PM
تسلم اخوي ناظم على ماخطته يمناك وعلى هذه الاضافه بهذا المقطع الجميل

الذي ابكا كل الحضور

يعطيك العافيه

عيون الشوق
20-03-2013, 10:15 PM
تسلم اناملك أخ ناظم موضوع رائع

lody_alq
21-03-2013, 03:21 PM
الله لايحرمني وجودگ

ناظم العربي
22-03-2013, 05:14 PM
تسلم اخوي ناظم على ماخطته يمناك وعلى هذه الاضافه بهذا المقطع الجميل

الذي ابكا كل الحضور

يعطيك العافيه
شكرا تليق بروحك ياطيب
بارك الله بك للتواصل

كتبيه محبوبه
23-03-2013, 10:13 PM
مقال رؤووعه كرؤووعه
وجودك إخووي ناظم

االله يعطيك العافيه ياأرب
ننتظر أبدعاااتك القااادم


تم نشر المقال عبر
خدمه بلاك بئري :)

ااحتراامي :00017:

ناظم العربي
24-03-2013, 10:58 PM
تسلم اناملك أخ ناظم موضوع رائع

حياكم الله
شكرا للمرور

s050008844
25-03-2013, 12:43 AM
حط السهر فوق السهر واذبح الشوق .
واجرح كثر ما كنت تجرح و زيده . واعلن وفاتي وارفع بهامتك فوق .
صدق وصلت وصار كل ما تريده . واكتب على نعش الغلا بدمعة الموق .
غالي ذبح منهو يحبه بايده .

همس
26-03-2013, 06:38 PM
مقالة في قمة الروعه والجمال ..

يعطيك العافية كاتبنا على هالمقالة الرائعة باسلوبك الرائع ..

سلم لنا نبض قلمك المبدع ..

دمت متألق دائما في منتديات عيون دبي ..

اميرة النجوم
26-03-2013, 07:36 PM
تسلم علي الموضوع الله يعطيك العافيه

ناظم العربي
28-03-2013, 06:48 AM
الله لايحرمني وجودگ

ولامنك
حي هلا فيك
تحيتي والتقدير

اماراتية و افتخر
05-04-2013, 05:21 AM
مقالة رائعة كاتبنا تسلم ايدك
واسلوب رائع يعطيك العفية كاتبنا
وتسلم على اضافة المقطع المؤثر
ننتظر منك الزود

ناظم العربي
06-04-2013, 11:10 PM
مقال رؤووعه كرؤووعه
وجودك إخووي ناظم

االله يعطيك العافيه ياأرب
ننتظر أبدعاااتك القااادم


تم نشر المقال عبر
خدمه بلاك بئري :)

ااحتراامي :00017:

شكرا لاختي الغاليه
حي الله اصلك الطيب

الغربه
20-04-2013, 01:18 AM
اللهم اميين
ليس بالغريب ان اقرا هنا او هناك او في اي زاويه
من زوايا المنتدي
مايدل علي الرقي والتميز
استاذي الفاضل
ناظم العربي
من ابدع وتميز
دمت بمودة الغربه

ناظم العربي
21-04-2013, 06:45 AM
حط السهر فوق السهر واذبح الشوق .
واجرح كثر ما كنت تجرح و زيده . واعلن وفاتي وارفع بهامتك فوق .
صدق وصلت وصار كل ما تريده . واكتب على نعش الغلا بدمعة الموق .
غالي ذبح منهو يحبه بايده .

جميل جدا
مشاركه طيبه

ناظم العربي
21-04-2013, 06:46 AM
مقالة في قمة الروعه والجمال ..

يعطيك العافية كاتبنا على هالمقالة الرائعة باسلوبك الرائع ..

سلم لنا نبض قلمك المبدع ..

دمت متألق دائما في منتديات عيون دبي ..
حضور يليق بك

ممتن لك همس
حياك الله

nariman
28-01-2014, 02:55 AM
‏ ‏ حالة شد وجذب بين
جسدك" و " وروحك " !
كلام حلو.. ركزوا فيه.. !


‏ ‏ ‏ ستظل تعيش حالة شد وجذب ..
( بين جسدك / وروحك) ...

فَـ جسدك ..
يفضّل النزول إلى الأرض والاستمتاع بكل
لذاتها ؛ لأنه منها .. !

وَ روحك ..
تريد أن تسمو وتعلو إلى مركزها. ..

« وكلٍ منهما غذاؤه من منبعه »

فَـ الجسد ..
يحتاج إلى الأكل والشرب والنوم ليعيش

وَ الروح ..
تريد ما نزل من السماء من ذكر وقرآن
وإيمان لكي تعيش

شعورك بالجوع والعطش والتعب ..
إشارات لحاجة ”جسدك” !
،وشعورك بـ : الهـّم والضيق والملل ..
دليل حاجة ”روحك” !

وهنا ندرك خطأنا..!
ـ أحياناً ـ
حين نشعر( بالضيق ) ..
نخرج إلى مطعم فاخر ..
أو جولة سياحية.. أو .. أو ..
ومع ذلك تجد أنه لم يتغير شيء

ـ عفواً ـ
أنت بهذا تلبي حاجات جسدك ..
بينما التي تحتاج هي روحك !!
وتذكر قوله صلى الله عليه وسلم لبلال
"أرحنا بها يابلال" لتفهم .
إذاً أعد الاستماع إلى نفسك فـقد أخطأت فهمها

قال الالباني رحمه الله ...

يغنيك عن الدنيا ، مصحف شريف وبيت لطيف ، ومتاع خفيف ، وكوب ماء ورغيف ، وثوب نظيف ،
العزلة مملكة الأفكار ، والدواء في صيدلية الأذكار ، وإذا أصبحت طائعا ًلربك ، وغناك في قلبك ، وأنت آمن في سربك ، راضٍ بكسبك ، فقد حصلت على السعادة ، ونلت الزيادة ، وبلغت السيادة

" من أجمل ما قرأت "

ناظم العربي
04-02-2014, 07:38 PM
تسلم علي الموضوع الله يعطيك العافيه

حياك الله
شكر ا لك

ناظم العربي
04-02-2014, 07:40 PM
مقالة رائعة كاتبنا تسلم ايدك
واسلوب رائع يعطيك العفية كاتبنا
وتسلم على اضافة المقطع المؤثر
ننتظر منك الزود

لك الحق بالفخر
تحيني وكل الود
ممتن لمرورك

ناظم العربي
04-02-2014, 07:40 PM
اللهم اميين
ليس بالغريب ان اقرا هنا او هناك او في اي زاويه
من زوايا المنتدي
مايدل علي الرقي والتميز
استاذي الفاضل
ناظم العربي
من ابدع وتميز
دمت بمودة الغربه

اشتاق لحرفك وتواجدك
بعد ثقيل
لينك تتواجدين
وعساك بخير وسلام