المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لائحة «وديمة» تحظر دخـول الأطفال مقاهي «الإنترنت»



همس
17-03-2013, 11:58 PM
أكّدت أنها تشترط سلامة المحكومين في جرائم اعتداء على أطفال نفسياً قبل الإفراج عنهم

«الشؤون»: لائحة «وديمة» تحظر دخـول الأطفال مقاهي «الإنترنت»


«اللائحة» تشترط تأمين الأبنية السكنية والمدرسية وأماكن الترفيه والملاعب والمراكز التجارية التي تستقبل أطفالاً.

كشفت مديرة إدارة الطفل في وزارة الشؤون الاجتماعية، موزة الشومي، أن اللائحة التنفيذية المقترحة لمواد القانون الاتحادي للطفل، الذي أطلق عليه رسمياً «قانون وديمة»، تحظر دخول الأطفال تحت سن ‬18 عاماً مقاهي «الإنترنت»، ومشاهدة بعض الأفلام السينمائية التي تحوي مشاهد عنف أو إثارة، فضلاً عن اشتراطها تقريراً يؤكد سلامة الصحة النفسية للمحكومين في جرائم اعتداء على الأطفال، قبل الإفراج عنهم، إضافة إلى إجراءات أخرى كفيلة بحماية الأطفال، وردع كل من تسول له نفسه إيذاءهم بأية طريقة.

وأوضحت الشومي، لـ«الإمارات اليوم»، أن الوزارة انتهت من إعداد اللائحة التنفيذية الخاصة بالقانون، خصوصاً ما يتعلق بالبنود الجديدة فيه، تمهيداً لعرضها على الشركاء الآخرين للتباحث بشأنها، مؤكدة أن «القانون الجديد يغطي جميع نواحي القصور، في القوانين السابقة، ويراعي البعد النفسي والاجتماعي في حالات الاعتداء على الأطفال».

وأشارت الشومي، إلى أن اللائحة التنفيذية تحدد إجراءات احتضان الطفل، حتى من قبل أحد الوالدين، حال الخلاف على الحضانة، ورفع دعاوى قضائية عند الانفصال، لافتة إلى أن «اللائحة تطلب إعداد تقرير عن الحالة الاجتماعية والجنائية لطالب الحضانة، للتأكد من عدم تورطه في جرائم اعتداء على الأطفال، وأن تكون صحته النفـسية وقـدراته الاجـتماعية مؤهلة لرعاية الطفل»، مؤكدة أنه لن يتم تسليم الطفل إلى أي حاضن، مهما كانت صلة القربى بينهما، إلا حال كان الحاضن مؤهلا لرعاية الطفل.

وأكدت أن اللائحة تتطلب التأكد من عدم ارتكاب الحاضن أي جريمة، خصوصاً ما يتعلق بالاعتداء على الأطفال حتى خارج الدولة، بينما كان القانون يكـتفي بالحالة الاجتماعية للأب أو الأم، وزواج أحدهما، أو غير ذلك من الاجـراءات، دون الرجوع إلى حالة كل منهما.


سلامة المحكومين

وأشارت الشومي إلى أن «اللائحة المقترحة تمنع المحكومين في جرائم اعتداء على أطفال، من مزاولة أي عمل يتصل فيه مع أطفال، بأي طريقة من الطرق، فضلاً عن اشتراط صدور تقرير من الطب النفسي يؤكد سلامة المحكومين قبل إطلاق سراحهم، بعد انتهاء مدد أحكامهم، بغية التاكد من عدم تكرارهم أفعالهم السابقة»، لافتة إلى أن الملفات السابقة للمتهمين تؤكد تكرار عمليات الاعتداء على الاطفال.

وأضافت أن اللائحة ستمنع من صدر ضده حكماً، في جريمة اعتداء على طفل، من السكن بمنطقة قريبة لسكن أطفال، في قطر حددته الوزارة بـ‬5000 متر، ضماناً لعدم تعرضه لأطفال مرة أخرى، أو رؤية الطفل للمعتدي مصادفة، ما قد يؤدي إلى انتكاسة حالته النفسية، وشعوره بالذعر والخوف في كل حركة يقوم بها.

تأمين الأدراج

وقالت الشومي إن اللائحة تشترط معايير خاصة في الأبنية السكنية والمدرسية، وأماكن الترفيه والملاعب، والمراكز التجارية، وغيرها من الأماكن التي من الممكن أن تستقبل أًطفالا، بحيث تكون الأدراج والنوافذ والمخارج مؤمنة، لتمنع سقوط الأطفال وتعرضهم للأذى، أثناء استخدامها، فضلاً عن أن القانون يمنع منعاً باتاً جلوس الأطفال في مقاعد السيارات الأمامية، ويعرض المخالف للعقوبة القانونية.

وتابعت الشومي أن «القانون سيحدد شروط الصحة والسلامة بالمدارس والحضانات والمنازل، وشروط البيئة الآمنة للاطفال، التي ستكون ملزمة للقطاعين العام والخاص على حد سواء، وسيتم وضع القواعد الخاصة بتنفيذها من قبل الجهات المعنية في كل بند من البنود».

وأشارت إلى أن اللائحة التنفيذية أكدت إنشاء وحدات حماية الطفل، بالتعاون مع وزارة الداخلية، والتي تضم اخصائيين اجتماعيين، للتعامل مع أية قضية تخص الأطفال، بحيث يكون الطفل في أيادي أمينة قادرة على استيعابه، على الرغم من أن الشرطة لا توفر جهدا في ذلك، غير أن أسلوب الاخصائي الاجتماعي أكثر تفهما لحالة الطفل ومتطلباته
.

صفحات محظورة

وأضافت الشومي أن القانون يحظر دخول الأطفال، تحت سن الـ‬18 عاماً، مقاهي «الإنترنت»، مشيرة إلى أن «الأطفال قد يتعرضون للاعتداء في تلك الأماكن، من خلال التعرف إلى شبان أكبر منهم، كما يتعلمون بعض الأمور غير اللائقة، إضافة إلى فتح صفحات محظورة بمساعدة هؤلاء، أو تسهيل مشاهدتهم بعض الأفلام المؤذية وغيرهاً. وتابعت أنه سيتم اتباع الأمر نفسه بالنسبة للأفلام السينمائية، إذ سيتم وضع إشارة ظاهرة على كل فيلم، لمنع دخول الأطفال وفقا لطبيعته، لافتة إلى أن موضوع الأفلام وغيرها لا يتعلق بالمشاهد الجنسية وحدها، بل بالمشاهد العنيفة أيضا، لافتة أن «معظم الجرائم العنيفة للأحداث، تنبع من مشاهداتهم تلك الأفلام، ومحاولة تطبيقها».

وأوضحت الشومي أن الوزارة بصدد عرض لائحتها على الشركاء للتباحث فيها، مبينة أن العديد من الإجراءات الأخرى، التي وضعتها الوزارة، تم تعديلها وتخفيفها من قبل اخصائيين قانونيين، منعا لاستغلالها من قبل بعض الأشخاص.

عــيـ دبـي ــون
20-03-2013, 07:03 PM
الله يرحم وديمه

ويديم هذا القانون

تسلمين اختي على هذه المشاركه

اماراتية و افتخر
23-03-2013, 12:27 AM
انشالله يتم هالقانون تسلمين همس ع نقل الخبر ويعطيج العافية

همس
23-03-2013, 03:26 PM
الله يرحم وديمه

ويديم هذا القانون

تسلمين اختي على هذه المشاركه

آمين يارب ..

الله يسلمك اخي الكريم ..

اشكرك ع مرورك وتواصلك الجميل ..

همس
23-03-2013, 03:27 PM
انشالله يتم هالقانون تسلمين همس ع نقل الخبر ويعطيج العافية

إن شاءالله يارب ..

الله يسلمج من كل شر يالغلا .. اشكرج ع مرورج وتواجدج في متصفحي ..