المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خضار وفاكهه محلية تقل 30٪ عن اسعارها خلال رمضان



همس
27-06-2011, 03:09 PM
اتفقت مع مجموعة «بالحصا» الزراعية على توريد إنتاجها بأسعار تقل 30٪ في رمضان
«الاقتصاد»: 80 ألف طن من الـــفواكه الطازجة مخزون دبي

كشفت وزارة الاقتصاد عن توافر مخزون استراتيجي من الفواكه الطازجة في دبي يبلغ 80 ألف طن حالياً، ما يسهم في خفض أسعار الفواكه في الإمارة بنسبة تصل إلى 20٪ حتى نهاية العام الجاري.

وأكدت في تصريحات صحافية، أمس، أنها ستلجأ إلى تنويع الاستيراد، للتغلب على أي ارتفاع في أسعار الخضراوات والفواكه، فضلاً عن استعدادها للتدخل لحل أي مشكلة تعيق، أو تؤخر عمليات الاستيراد، مشيرة إلى توافر محصول كبير في دول المنشأ، مثل الأردن وسورية ولبنان خلال العام الجاري.

وأضافت أنها تلقت موافقة ثماني مزارع محلية رئيسة لإنتاج الخضراوات والفواكه في الدولة، لطرح إنتاجها في الأسواق بأسعار تقل بنسبة 30٪ عن سعر السوق خلال شهر رمضان المقبل، مشيرة إلى اتفاق مع مجموعة «بالحصا» الوطنية التي تضم ثماني مزارع.

وأفادت المجموعة بدورها، بأنها ستورد إنتاجها إلى جمعية الاتحاد التعاونية، في مرحلة أولى، مؤكدة سعيها إلى تعظيم دور المزارع الوطنية في تحقيق الاستقرار في أسواق توريد الخضراوات.

مخزون فواكه

وتفصيلاً، قال مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد، الدكتور هاشم النعيمي، إن «مخزون الفواكه الطازجة في دبي يبلغ 80 ألف طن حالياً»، مؤكداً أن المخزون جاء استجابة لتعليمات صدرت عن السلطات الحكومية في الإمارة، لمواجهة أي نقص محتمل في السلع بالأسواق الخارجية، والمساهمة في استقرار الأسعار في دبي، وعدم تعرضها لتقلبات كبيرة تؤثر في المستهلكين».

وأضاف أن «المخزون متوافر في برادات كبيرة معدة للتخزين في دبي، ما يساعد جهود الوزارة في خفض الأسعار خلال الفترة المقبلة»، لافتاً إلى إمكانية استفادة إمارات أخرى من المخزون لخفض الأسعار.

وأكد أن «(الاقتصاد) تجري دراسات موسعة للتعرف إلى حجم المخزون المتوافر من خضراوات وفواكه في أسواق إمارات أخرى، لتأمين احتياجات الدولة من المواد الغذائية الأساسية».

وأوضح أن «الوزارة تلقت موافقة ثماني مزارع محلية رئيسة لإنتاج الخضراوات والفواكه في الدولة، لطرح إنتاجها في الأسواق بأسعار تقل بنسبة 30٪ عن سعر السوق خلال شهر رمضان المقبل»، مبيناً أنها خطوة لاتفاقات مرتقبة مع مزارع محلية أخرى، لطرح إنتاجها بأسعار تقل عن الأسعار الحالية بنسب تراوح بين 20 و30٪.

وأشار النعيمي إلى اتفاق مع مجموعة مزارع «بالحصا» الوطنية نهاية الأسبوع الماضي في دبي، إضافة إلى اتفاقات يتم الإعداد لها حالياً مع مزارع في أبوظبي، ورأس الخيمة، وإمارات أخرى.

وذكر أن «الوزارة تستهدف تشجيع الإنتاج المحلي، الذي يمكن أن يسهم في خفض الأسعار، في ظل عدم وجود تكاليف كبيرة يتحملها، مثل تكاليف النقل التي تشكل نسبة تراوح بين 10 و15٪ من سعر السلعة في الأسواق»، مؤكداً أن من شأن ذلك أن يزيد من حجم المنافسة التي تشهدها أسواق الخضراوات حالياً.

ولفت إلى أن «(الاقتصاد) أجرت مسحاً شاملاً لأسواق دول مجاورة يتم الاعتماد عليها في الاستيراد، مثل سورية والأردن ولبنان، وتبين أن محصولات الخضراوات والفواكه فيها متوافرة بكميات كبيرة العام الجاري، وتفوق الطلب المحلي في تلك الدول بكثير، ما يبشر بتوافر الخضراوات والفواكه في أسواق الدولة بكميات كبيرة، وبأسعار تقل عن موسم رمضان الماضي بنسبة تزيد على 30٪».

وأكد النعيمي أن «الوزارة لن تسمح بزيادة أسعار أصناف الورقيات، إلا بنسبة تراوح بين 5 و10٪ حداً أقصى، في إطار سياسة العرض والطلب»، موضحاً أن الموردين استبعدوا حدوث نقص في الورقيات، نظراً لتوافرها في دول المنشأ مثل بلاد الشام.

وأفاد بأن «الوزارة تعتزم تشكيل لجنة من قبل موردي الخضراوات في دبي وأبوظبي، لعرض مشكلاتهم على الجهات المختصة، وبحث تذليل العقبات المتنوعة»، مرجحاً بحث مشكلة فحص السلع على الحدود، مع الجهات المسؤولة، خلال الفترة المقبلة.

مبادرة «بالحصا»

من جانبه، قال مدير المزارع والعقارات في مجموعة «بالحصا»، ماجد الآغا، إن «المجموعة تسعى إلى زيادة دور المزارع الوطنية في تحقيق الاستقرار في أسواق توريد الخضراوات، وفق مشروعات تعاون مع وزارة الاقتصاد».

وأضاف أن «(بالحصا) التي تضم ثماني مزارع في مناطق مختلفة في الدولة، ستلتزم بتوريد أصناف الخضراوات والورقيات طوال شهر رمضان المقبل، بنسب خفض تصل إلى 30٪»، لافتاً إلى أن مساحات تلك المزارع تبلغ نحو 200 دونم أو ما يعادل 20 هكتاراً.

وأفاد بأن «المجموعة تبحث ضم أصناف العسل إلى مبادرة خفض الأسعار»، موضحاً أن «التوريد سيتم إلى منافذ بيع جمعية الاتحاد التعاونية، على أن يتم التوسع مستقبلاً إلى منافذ أخرى».

وأكد أن «من شأن خفض أسعار التوريد، أن يعود بمنافع عدة على المستهلكين، كونه ينعكس تلقائياً على أسعار البيع بالتجزئة، إضافة إلى زيادة المنافسة في الأسواق، ما يدفع مؤشرات الأسعار من قبل الموردين إلى انخفاض، مع توافر السلع بكميات تلبي حاجة المستهلكين».

وبيّن أن «لدى المجموعة مزارع للإنتاج الحيواني من دواجن وأغنام، وتعتزم زيادة الاستثمارات في هذا القطاع، ما يوسع من برامج مد الأسواق بمنتجات محلية».

بنوووووته
27-06-2011, 05:11 PM
شي طيب وا ن شاء الله دوم مب بس ف رمضان
تسلمين عزيزتي ع الخبر

همس
27-06-2011, 07:12 PM
شي طيب وا ن شاء الله دوم مب بس ف رمضان
تسلمين عزيزتي ع الخبر


آمين يارب ..

الله يسلمج يالغلا .. شاكره لج هالتواجد ..

عــيـ دبـي ــون
27-06-2011, 11:03 PM
تسلمين اختي على هالمشاركه ويمكن هالشي يخفض الاسعار في رمضان
اللي ترتفع فيه الاسعار كل سنه

همس
17-07-2011, 01:44 AM
تسلمين اختي على هالمشاركه ويمكن هالشي يخفض الاسعار في رمضان
اللي ترتفع فيه الاسعار كل سنه



الله يسلمك عيون دبي ..

ان شاءالله يارب ..

كتبيه محبوبه
17-07-2011, 04:05 PM
مشكوووووره يااااالغلا ع نقل الخبببر
وربي يعطييييج العاااافيييه ياااااربي
لاتحرميناااا من يديدج القااام حبوووبه

همس
17-07-2011, 04:08 PM
مشكوووووره يااااالغلا ع نقل الخبببر
وربي يعطييييج العاااافيييه ياااااربي
لاتحرميناااا من يديدج القااام حبوووبه


العفو حبوبه .. ربي يعافيج يارب ..

تسلمين ع مرورج وتواجدج الحلو ..