المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : «اليونسكو» تدرج مدينة العين على قائمة التراث الإنس



همس
29-06-2011, 02:19 AM
إنجاز جديد للإمارات و «أبوظبي للثقافة»

«اليونسكو» تدرج مدينة العين على قائمة التراث الإنساني العالمي

http://dubaieyes.net/up/upadmin/1309291200696659186389-961749891.jpg

أعلن كل من المجلس الوطني للسياحة والآثار وهيئة أبوظبي للثقافة والتراث عن إدراج مدينة العين في إمارة أبوظبي كأول موقع إماراتي على قائمة التراث العالمي للبشرية.

وأشاد معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان، رئيس هيئة أبوظبي للسياحة، رئيس هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، بالدعم الكبير الذي تلقاه مشاريع صون التراث الثقافي من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والاهتمام الكبير من قبل القيادة الرشيدة لمشاريع صون التراث، الأمر الذي توج بنجاح جهود هيئة أبوظبي للثقافة والتراث في تسجيل مدينة العين كأول موقع إماراتي على قائمة التراث العالمي للبشرية.

وأكد معاليه بهذه المناسبة بأن مدينة العين ما زالت تحافظ على صفاتها المحلية من المنظور العمراني، ويعود الفضل الأول في ذلك إلى رؤية المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة الذي أصدر مجموعة من القوانين واللوائح التي تضمن محافظة المدينة على أصالتها وكمالها وسحرها التراثي

تنوع وتميز

يأتي اختيار مدينة العين لتميز المواقع الثقافية فيها، وبشكل خاص الأهمية الجيولوجية والأثرية والتاريخية لجبل حفيت وحضارة هيلي وبدع بنت سعود ومناطق الواحات ونظام الأفلاج، والتي تعطيها الكمالية والتنوع اللذين يصعب وجودهما في مواقع أخرى من هذا النوع في العالم، فضلاً عن إعداد ملف علمي متكامل، وفق المعايير العالمية من قبل هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، على مدى ست سنوات منذ تأسيسها في عام 2005.

وكان الاجتماع الـ 35 للجنة التراث العالمي بـ«اليونسكو» في باريس، والذي يختتم أعماله اليوم، بمشاركة الدول الأعضاء في اللجنة، قد أجمع على أحقية إدراج المنظمة لهذه المدينة العريقة التي حافظت على مستوى عالٍ من الأصالة بالرغم من خطوات التطور السريعة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة.

وترأس وفد الدولة إلى اجتماعات «اليونسكو» محمد خميس المهيري، مدير عام المجلس الوطني للسياحة والآثار، وضم عدداً من الخبراء والمختصين في الإمارات وهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، ممثلة بالدكتور سامي المصري، نائب المدير العام للهيئة لشؤون الثقافة والفنون والتراث.

إنجاز مهم وجهود متميزة

ناقش المشاركون في الاجتماع الـ35 للجنة التراث العالمي عدداً من الموضوعات، من أهمها الحفاظ على الممتلكات الثقافية والطبيعية المدرجة على قائمة التراث العالمي، وترشيح عدد من المواقع الثقافية والطبيعية ذات الأهمية والصفة الاستثنائية والصفات الفريدة لإدراجها على قائمة التراث العالمي.

وكان المجلس الوطني للسياحة والآثار قد عقد اجتماع أبوظبي خلال الفترة من 7 إلى 10 يونيو الجاري للتنسيق بين الوفود العربية المشاركة، والتشاور فيما بينهم لتوحيد المواقف بشأن القضايا المطروحة للنقاش في الاجتماع السنوي لليونسكو.

وقد أشاد محمد خميس المهيري، مدير عام المجلس الوطني للسياحة والآثار، بالنتائج التي توصل إليها اجتماع الدول العربية الأعضاء بأبوظبي للتنسيق فيما بينهم لحشد الدعم لضم المواقع العربية المرشحة لقائمة التراث العالمي.

وقال إن مواقف الدول العربية كانت متطابقة وترتقي إلى مستوى الطموح العربي، حيث تم الاتفاق على بذل أقصى جهد خلال الاجتماعات لكسب أصوات الدول الأعضاء.

وأكد المهيري أن هذا الإنجاز المهم يحسب لدولة الإمارات العربية المتحدة التي تواصل حصد أرقى الجوائز العالمية في شتى المجالات، مقدماً التهاني لصاحب السمو رئيس الدولة والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وأشاد بالتعاون البناء بين مختلف الجهات المعنية في الدولة، وبما بذلته هيئة أبوظبي للثقافة والتراث على مدى السنوات الماضية من جهود مميزة لإعداد ملف الترشيح.

وخلال اجتماعات اليونسكو بحث أعضاء لجنة التراث العالمي في حالة صون 169 ملكية، بما في ذلك 34 موقعاً أدرجت على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر، بسبب التهديدات الخطيرة لقيمتها العالمية البارزة. وتضم قائمة التراث العالمي 911 ملكية تعد ذات «قيمة عالمية استثنائية»، بينها 704 مواقع ثقافية، و180 طبيعية، و27 موقعاً مختلطاً، تعود إلى 151 بلداً من الدول الأطراف فيها. وقد وقعت إلى تاريخه 187 دولة على اتفاقية التراث العالمي.

مبررات القيمة العالمية البارزة لمدينة العين

باريس (الاتحاد) - حول القيمة العالمية البارزة التي حازتها مدينة العين، والمعايير التي تمت تلبيتها لاعتماد المدينة بشكل نهائي كأول موقع على اللائحة العالمية للتراث في دولة الإمارات، أوضح الدكتور سامي المصري، نائب المدير العام لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، أن هذه المعايير تشمل تطوير نظام «الفلج» كعمل هندسي بارع، وبالإضافة إلى كونه وسيلة لنقل المياه أتاح تطور المحاضر والقرى المأهولة فإنه يعتبر أيضا نظاماً رائداً لإدارة المياه وتوزيعها بشكل مدروس.

وأشار المصري إلى حضارة الهيلي مع نظامها المتطور لإدارة المياه ومبانيها السكنية المحصنة، وعادات الدفن فيها، وموقع جبل حفيت الثقافي، مع مواقع الدفن التي تعود إلى الألفية الرابعة قبل الميلاد، ونظام «الفلج» الذي يعود إلى العصر الإسلامي، ومستوطنات الواحات فيه، وواحات العين المتنوعة مع مساجدها ومزارعها ومبانيها التاريخية الأخرى، إضافة إلى ازدهار ممارسة الصقارة (الصيد بالصقور)، وتجارة الهجن وسباقاتها.

كما نوه المصري بالقيمة الاستثنائية لجبل حفيت النابعة من أهميته الجيولوجية والأثرية والتاريخية، وكذلك من أهميته البيولوجية والطبيعية، حيث إنه يحوي على 70 بالمائة من مجمل التنوع الحيواني في إمارة أبوظبي، حيث يمتد لمسافة 13 كيلومتراً من الشمال إلى الجنوب، ويعتقد أنه تشكل منذ حوالي 25 مليون سنة، ولكن الأحافير البحرية التي عثر عليها في هذا الموقع أقدم من ذلك بكثير، حيث تعود إلى 135 - 70 مليون سنة مضت. يشار إلى أن «اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي» التي تبنتها اليونسكو عام 1972 يعنى التراث الثقافي فيها بالآثار، وتشمل الأعمال المعمارية وأعمال النحت والتصوير على المباني والعناصر أو التكاوين ذات الصفة الأثرية والنقوش والكهوف ومجموعات المعالم التي لها قيمة عالمية استثنائية من وجهة نظر التاريخ أو الفن أو العلم.

أما «التراث الطبيعي» لأغراض هذه الاتفاقية فيعنى بالمعالم الطبيعية المكونة من التشكلات الفيزيائية أو البيولوجية أو من مجموعات هذه التشكلات التي لها قيمة عالمية استثنائية من وجهة النظر الجمالية أو الفنية والتشكلات الجيولوجية أو الفيزيوغرافية والمناطق المحددة بدقة مؤلفة لمواطن الأجناس الحيوانية أو النباتية المهددة والمواقع الطبيعية أو المناطق الطبيعية المحددة بدقة.

يذكر أن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو» تسعى لحث دول العالم على تحديد المواقع التراثية الثقافية والطبيعية في كل منها وحمايتها والحفاظ عليها، كونها تمثل قيمة كبيرة للبشرية، وقد تجسد ذلك في معاهدة دولية أطلق عليها اسم «اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي»، والتي تبنتها المنظمة عام 1972.

بنوووووته
29-06-2011, 02:27 AM
انجاز مهم ورائع لدولتنا الحبيبة..
الله يحفظها يارب ..


تسلمين عزيزتي ع الخبر .. يعطيج العافيه


:

همس
29-06-2011, 03:45 AM
انجاز مهم ورائع لدولتنا الحبيبة..
الله يحفظها يارب ..


تسلمين عزيزتي ع الخبر .. يعطيج العافيه


:

بالفعل انجاز مهم ورائع ..

آمين يارب ..

الله يسلمج ويعافيج يالغلا .. تسلمين ع تواجدج الطيب عزيزتي ..

عــيـ دبـي ــون
29-06-2011, 12:13 PM
تستاهل مدينه العين والامارات بكبرها

والعين من المدن الجميله

وتسلمين على هالمشاركه والخبر اختي

همس
22-07-2011, 06:09 PM
تستاهل مدينه العين والامارات بكبرها

والعين من المدن الجميله

وتسلمين على هالمشاركه والخبر اختي

بالفعل العين تستاهل والامارات ..

الله يسلمك عيون دبي .. شاكره لك ع تواجدك الطيب ..