المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحديثات جديدة لمعايير الكفاءة للكادر الطبي ..



همس
30-06-2011, 05:35 AM
تتضمن تخفيض سنوات الخبرة وتسهيلات للمواطنين وخريجي جامعات وكليات الدولة

تحديثات جديدة لمعايير الكفاءة للكادر الطبي في «صحة أبوظبي»

قررت هيئة الصحة- أبوظبي تقليص مدة الخبرة المطلوبة لفئة الأطباء المواطنين وغير المواطنين للمستوى الأول من ثلاثة أعوام إلى عامين، في توجه من جانب الهيئة لدعم الخريجين من أبناء الدولة، وتحفيزهم للدخول لسوق العمل في وقت مبكر، وفقاً للدكتور حاتم فرج العمري رئيس قسم التعليم الطبي العالي.

وأكد العمري أن هذه الإجراءات والتحديثات تسهم في زيادة نسبة المواطنين الذين تم رفعهم بإجراءات مماثلة من 40 طبيباً إلى 120 طبيباً خلال عامين، متوقعاً رفع نسبة المواطنين وفقاً للإجراءات المتبعة من خلال هذا النظام، إضافة إلى المهن الطبية الأخرى.

كما تضمنت التحديثات عن فئة المهنيين المساعدين الصحيين إعفاء جميع خريجي برامج التكنولوجيا الصحية من جامعات وكليات الدولة وحاملي درجات البكالوريوس، أو ما يعادلها من الخبرة المطلوبة والتي كانت مدتها عامين، وقبولهم بعد سنة الامتياز واستيفاء كل الشروط.

وأعلنت هيئة الصحة أبوظبي، الجهة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في إمارة أبوظبي، خلال مؤتمر صحفي عقدته في مقر الهيئة أمس عن تحديث متطلبات ومعايير الكفاءة للكادر الطبي (PQR) في الإمارة.

ويأتي هذا التحديث ضمن الآلية المتبعة، والتي تقوم الهيئة من خلالها بمراجعة متطلبات ومعايير كفاءة الكادر الطبي كل عامين لكي تتماشى مع احتياجات ومتطلبات القطاع وسد احتياجات وأوليات السعة الاستيعابية من مختلف التخصصات الطبية.

وتتضمن التحديثات الجديدة لمتطلبات ومعايير الكفاءة للكادر الطبي عن فئة الأطباء لتأهل أبناء الدولة إلى درجة طبيب متخصص بمجرد استيفائهم لمؤهلات المستوى الثاني دون الحاجة إلى مدة الخبرة المطلوبة سابقاً «عام واحد»، ومعادلة عام واحد زمالة سريرية بعامين من الخبرة السريرية لأبناء الدولة، كما هو موضح بالتفصيل في اللائحة الموحدة للمؤهلات الوظيفية. وعن فئة الأطباء المواطنين وغير المواطنين تم تقليص مدة الخبرة المطلوبة للمستوى الأول من ثلاثة أعوام إلى عامين.

وعن هذه التحديثات، قال الدكتور علي عبيد آل علي مدير دائرة التنظيم الصحي في الهيئة إن هذه الإجراءات تأتي حرصاً من الهيئة على سد ثغرات نقص الكادر الطبي في القطاع واستقطاب المزيد من الكوادر الطبية المؤهلة، كما حرصت الهيئة على إزالة العقبات التي تواجه المواطنين والوافدين من خريجي الدولة على حد سواء، وجعل انخراطهم في المجال الطبي أكثر مرونة من ذي قبل.

وأضاف آل علي إن تحديث متطلبات ومعايير الكفاءة للكادر الطبي تم استناداً إلى ثلاث ركائز أساسية، وهي سلامة المرضى والتوطين والالتزام بالمعايير الدولية، وجاءت هذه التحديثات نتاجاً لاستبيان أجرته الهيئة شمل كل التخصصات الطبية، وأسهمت به المنشآت الصحية والجامعات والسفارات الأجنبية في الدولة، وتم عرض النتائج على اللجان المختصة التي قامت بدورها بالموافقة على التحديثات المقترحة.

من جانبها، قالت شيخة الظاهري رئيس قسم التقييم والترخيص إن التعديل في اللائحة الموحدة لمتطلبات ومعايير الكفاءة للكادر الطبي جاء حافزاً قوياً لمواطني الدولة للانضمام إلى القطاعات الصحية، والبقاء فيها مع ضمان سير سلمهم الوظيفي بالشكل الصحيح.

وأشارت إلى أن التعديلات شملت عن فئة التمريض إلزام حصول نائب مدير التمريض (ADON) على درجة الماجستير شرطاً لقبول الطلبات لهذه الوظيفة، وإلزام كل المتقدمين للحصول على الترخيص في قطاع التمريض بالحصول على شهادة الإسعافات الأولية سارية المفعول، وقبول شهادة الخبرة المعتمدة بما يتلاءم مع محيط العمل.

كما اشترطت الهيئة الحصول على شهادة الماجستير لكل المديرين وكبار المشرفين والمشرفين عن فئة المهنيين المساعدين الصحيين، وقامت بتوحيد سنوات الخبرة المطلوبة لكل فئة، 10 سنوات خبرة للمديرين، 8 سنوات خبرة لكبار المشرفين، 6 سنوات خبرة للمشرفين، و4 سنوات خبرة (seniors). وفي حال حصول المتقدم على شهادة الماجستير في مجال تخصصه فإن سنوات الخبرة المطلوبة تقل بمعدل سنة واحدة. واشترطت الهيئة كذلك حصول أخصائيي التغذية على شهادة البكالوريوس كحد أدنى، وقبول شهادة الخبرة في اختصاص مدى البصر بما يتلاءم مع محيط العمل.

كما قامت الهيئة بإدراج تخصصات جديدة نظراً لاحتياج سوق العمل لها تضمنت تقني التخدير، والهندسة الطبية الحيوية، وفني ضمادات الجبس، والقابلة السريرية، وأخصائي النظارات الطبية، وفني الطوارئ الطبية، واستشاري الجينات، والتعليم الصحي، ومشرفي المعلومات الصحية، ورئيسي تقني عمليات القلب المفتوح، وتقني عمليات القلب المفتوح، وعلم السموم.

كما تم حذف بعض التخصصات الأخرى التي لم تعد موجودة على أرض الواقع بسبب التكنولوجيا الحديثة، أو بسبب ظهور مسميات أكثر تخصصاً تفي بالغرض المطلوب، ومنها فنيو الغرفة المظلمة وفنيو البصريات.

19 ألف مهني طبي يعمل في إمارة أبوظبي

أبوظبي (الاتحاد) - أفادت إحصائيات هيئة الصحة - أبوظبي للعام 2010 بأن عدد المهنيين الصحيين في إمارة أبوظبي بلغ 19 ألفاً و310 مهنيين، منهم 4757 طبيباً، و879 طبيب أسنان و8221 ممرضاً و5246 من المهنيين المساعدين. وشكلت نسبة المواطنين العاملين في القطاع الصحي من الإناث 21%، 6% منهن يعملن كمهنيات مساعدات، 1% ممرضات، 7% طبيبات أسنان، 7% طبيبات. وشكلت نسبة المواطنين العاملين من الذكور 7%، 4% أطباء، 2% أطباء أسنان، و1% مهنيون مساعدون. ويعمل نحو 65% من المهنيين العاملين في القطاع في مدينة أبوظبي، و29% في مدينة العين و6% في المنطقة الغربية.

عــيـ دبـي ــون
30-06-2011, 11:34 AM
يعطيهم العافيه على هالتسهيلات

وتسلمين اختي على هالمشاركه *

بنوووووته
30-06-2011, 06:07 PM
الله يعطيهم ا العافيه وعساهم ع القوه
تسلمين عزيزتي ع الخبر

همس
22-07-2011, 06:28 PM
يعطيهم العافيه على هالتسهيلات

وتسلمين اختي على هالمشاركه *


آمين يارب ..

الله يسلمك عيون دبي .. شاكره لك هالتواجد الرائع ..

همس
22-07-2011, 06:29 PM
الله يعطيهم ا العافيه وعساهم ع القوه
تسلمين عزيزتي ع الخبر


آمين يارب ..

الله يسلمج حبوبه .. شاكره لج هالتواجد ..