عيني بجت م الفرقا.....و قلبي شكى تعبان

من غصّتي من حرقا....وسط الحشا بنيران
حال الجسم منسرقا......من صحت الابدان

قصّ الجبد م العرقا.....من قاصي الوجدان

ألعي شرات الورقا.....في نايف العيدان
دمعي عليه ينهرقا.....ما حف م الجريان

بو قصةٍ منفرقا.....و غِـرّه سناها بان
صابي الدمان الفرقا.....حيبٍ و حب رمان

و الخد لمعة برقا.....يسرق نظر لعيان

عين و كحل كالزرقا.....و عنق و نحر به زان

و امعزلٍ مفترقا.....و عوده ثنق رويان

ان هب ريف الشرقا.....مالت منه لغصان

هايم فـ حبه غرقا.....في مهجتي سكان

ادمنت به كالترقا.....مالي عنه سلوان